أنت غير مسجل في منتدى مجالس قبيلة البدورمن عنزة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
    
 

متصفحك لايدعم الفلاش
إظهار / إخفاء الإعلانات 
مضايف عنزة
عدد الضغطات : 1,510 منتديات قبيلة الطوالعة الرسمي من عنزة
عدد الضغطات : 1,216 شبكة قبائل بني وائل
عدد الضغطات : 1,216 مجالس قبيلة الربيلات من عنزة
عدد الضغطات : 656
منتدى قبيلة الجعده الرسمي
عدد الضغطات : 1,163 ملتقى أهالي الشمال
عدد الضغطات : 1,037 ديوان الشاعر ميران مسير الكوح
عدد الضغطات : 2,216 ديوان الشاعرهايل علي البدري
عدد الضغطات : 1,165
ديوان الشاعر ابوسامي البدري
عدد الضغطات : 1,048 ديوان الشاعر  عطيـّـه الكوح
عدد الضغطات : 1,683 ديوان الشاعر انور مقبول البدري
عدد الضغطات : 1,095 منتدى بدو الجنوب
عدد الضغطات : 516
ديوان الشاعر عويد لافي ابن عكرش الطلوحي
عدد الضغطات : 972 ديوان الشاعر مشاري بن فالح البدري
عدد الضغطات : 1,105 ديوان الشاعر  خالد عوض البدري
عدد الضغطات : 1,098 ديوان الشاعر عبدالرحمن الكوح البدري
عدد الضغطات : 987
::منتديات قبيلة الحريرات الرسمي::
عدد الضغطات : 786 شبكة ومنتديات ديـــوان عنزة
عدد الضغطات : 720 موقع القرأن الكريم بث مباشر
عدد الضغطات : 773 ديوان الشاعر عبدالله لهمود البدري
عدد الضغطات : 834

الإهداءات

آخر 10 مشاركات أقصر طريق لنعيم الدنيا وسعادة الآخرة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       يا مساءك شكسبير؟ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       موقع للمكالمات المجانية .. يعطيك 60 دقيقة يوميا مجانا (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       فيديو مؤلم لسائق دراجة نارية يصور «الصرخة الأخيرة» قبل مقتله بحادث (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       أبل تطلق آيفون 6 وآيفون 6 بلس أسرع بـ 50 مرة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       خواتم الزمرد الاخضر Emerald Engagement Rings (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       تعلم اللغات الأجنبية: أفضل مواقع لتعليم اللغات الأجنبية على الإنترنت (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       يمرّني طاريك .. لا شفت [ لندن ] (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       انت غالي قلت لا او قلت ايه (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )       الأخلاق في الاسلام 1 (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )      
العودة   منتدى مجالس قبيلة البدورمن عنزة المنتديات الخاصه منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور

Search Google

Sponsored Links

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي القصة الكاملة لمعارك عشيرة البدور مع قبيلة السعدون
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:51 PM

Sponsored Links
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


هذا بحث عن معارك البدور مع قبيلة السعدون و قام باعداه ابن عجاج الزويد ,و للامانه نقلته بالحرف الواحد مع التحفظ على بعض الكلمات ....... و البحث يعبر عن ما نقله الباحث للتاريخ و نقله من كبار السن و يلاحظ تكرار اسم الحاج شهيل فرهود الذياب الشحم طول الله عمره بالخير .....


المقدمة:

كثيرة هي الاحداث التي مرت على العراق في مطلع القرن العشرين وماسبق هذا القرن لاسباب عديدة أهمها الاطماع الاجنبية لارض العراق لما يمثله حلقة وصل بين اوربا وآسيا من جهة ووفرة الثروات واختلافها من جهة اخرى ومن الجدير بالذكر ان العراق حمل معظم واهم احداث المنطقة على امتداد عقود القرن العشرين وذلك لصفات امتاز بها عن غيره من باقي البلدان المجاورة له أهمها التركيبة المزيجية لمجتمعات العراق وعلى سبيل المثال لا الحصر بغداد والبصرة والموصل هذه المدن الثلاثة كانت تمثل قمة المدنية المتحضرة بينما نجد التفاوت بالمناطق التي تطوق هذه المدن وهي الارياف التي تقطنها معظم عشائر العراق ويمتد بنا هذا التفاوت الى عرض الصحارء اذ نجد القبائل البدوية التي سكنت الصحراء, هذه الصورة المجتمعاتية ميزت العراق عن باقي بلدان المنطقة... وفي بحثي هذا اود ان أسلط الضوء على حقبة زمنية كانت شبه قاتمة لان قليل هم الكتاب الذين تطرقوا لها ولاسبابها وكلنا يعلم ان هذه الحقبة كان سيدها الاقطاع وتزاحم الاقوياء على الاراضي والثروات عبر الغزوات وتهميش الاخر لكن ما يخصني في هذا البحث هو اسباب ودوافع الخلافات التي دارت بين قبيلتي (البدور) وآل سعدون اصحاب الحكم والنفوذ الذي امتد اربعمائة وخمسون عاما والتي انتهت بقتل شيوخ قبيلة البدور وأبادة خمسون عائلة من قبيلة الظفير على يد آل سعدون انا لا ابحث عن أعتراف وأعتذار من قبل قبيلة السعدون على الرغم من أنه لم يترجئ أحد شيوخ قبيلة السعدون وتقدم بأعتذار معلن عما حدث طيلة فترة المئة عام المضت . لكنني ابحث عن حقيقة حاول بعض الناس طمس معالمها كي يبدو بصورة ملاك وأن كل تصرفاته كانت مبررة .....

من هم السعدون وكيف تكونت أمارة المنتفج؟


هم قبيلة جاءت من المدينة المنورة في عام 1530 م الى العراق و حتى زوالها وسقوطها عام 1918م وهذه القبيلة تنحدر من عائلة هاشمية وقد امتد ملكهم في جنوب العراق ووسطه حسب النظام الاقطاعي والضريبي المقيت وقد أسسوا امارت عديدة اشهرها (جويبدا قرب الزبير), والخميسية, وسوق الشيوخ, والناصرية والعرجا وقلعة صالح وكتيبان ومندلي وبدرة وجصان والرماحية) وكان نظام الحكم ملكي لكل أمارة كما كان يحمل ابناء هذه الاسرة لقب شيخ المشايخ كما ان حجم ونفوذ الأمارة شملت معظم مناطق وقبائل جنوب ووسط العراق حضر وبادية, سنة وشيعة، مسلمين وغير مسلمين. وقد سيطروا على القبائل الموجودة في المنطقة وأسسوا أمارة المنتفق واسســـــوا لهــا بيرق يسمى ( وارد ) وهو احمر اللون وفي وسطه هلال وثلاث نجوم تشيسر الى قبائل المنتفق الثلاثة وهي بني مالك وبني سعيد وقبيلة الاجود التي تضم عدد من العشائر من ضمنها عشيرة البدور وكانت هذه الثلاث قبائل تحت مشيخة وقيادة أسرة آل سعدون والتي دام حكمها اكثر من اربعة قرون. عرف التحالف في بدايته بـ (المتفق ) وذلك لأتفاق أول ثلاث قبائل في هذا التحالف على الوحدة بزعامة آل شبيب ( آل سعدون ).. ثم حرف الأسم مع مرور الوقت وأصبح يطلق عليه المنتفق وفي بعض اللهجات في العراق ( المنتفك أو المنتفج ) , يذكر سبب التسميه الكسندر أداموف القنصل الروسي في البصرة في نهاية القرن التاسع عشر, في كتابه (ولاية البصرة في ماضيها وحاضرها ) وذلك نقلا عن خورشيد أفندي , ص: 178واسم المنتفقيون نفسه جاء كما يذكر خورشيد أفندي الذي اشترك في لجنة الحدود العثمانية - الفارسية في عام 1849م في كتابه , من الكلمة العربية (متفق) التي تعني (متحد) ذلك أن هذا الأتحاد تكون من اتحاد ثلاث قبائل رئيسية هي بنو مالك والأجود وبنو سعيد حيث توصلت هذه القبائل الثلاث بعد منازعات وخلافات طويلة الى الأتفاق على انتخاب شيخ مشترك واحد . وقد وقع اختيارها على عائلة الشبيب التي كان جدها قد نزح من الحجاز قبل مايقرب من مائتي سنة واستقر مع أسرته بين القبائل المذكورة. ومنذ ذلك الوقت أصبح شيوخ المنتفقيون ينتخبون من هذه الأسرة فقط.


من هو سعدون:


هو سعدون باشا بن منصور باشا بن رشاد باشا آلشبيب آل سعدون ووالد عجمي باشا السعدون وزوج هيا والذي اطلق على مبنى القلعة العاصمة بقلعة هيا . كان الشيخ سعدون رجل ذو نفوذ أستطاع ان يخضع كل القبائل التي بين دجلة والفرات والقبائل التي تسكن غرب نهر الفرات استطاع اخضاعهم لنفوذه كما أكد لنا الحاج (شهيل الفرهود الذياب الشحم) و على امتداد نهر الفرات من السماوة وحتى البصرة فأن هذه المنطقة تحت سيطرة ونفوذ سعدون بن منصور وقد اطلق على نفسه شيخ مشايخ المنتفق وكان سعدون يحكم حكما قاسيا على الناس ويستغل ضعفهم وهوانهم وكان سلاحه الاول هو المال اذ انه عبر وسيلة المال واحتكاره كل نشاط اقتصادي استطاع ان يسير الامور حسب رغباته واستطاع ان يذلل كل العشائر التي تقع تحت نفوذه مستقلا عوزهم وفقرهم المتقع الذي كان يلازمهم منذ هيمنة أسرة آل سعدون على أمور الناس وتأسيسهم أمارة المنتفق عام 1530م. أن سعدون بن منصور أعتبر ان الاراضي الواقعة في جنوب العراق هي أرث له من عائلته ولا يحق أي شخص السيطرة عليها ومن اراد السيطرة عليها سوف يردعه السيف امام الناس كما انه كان يمثل اسمى اشكال الاقطاع والسيطرة على الموارد البشرية والطبيعية فكان يجبر الناس على الذهاب معه لغزو المناطق و القبائل العربية المجاورة علما انه لا يعطيهم من الغنائم أي شئ كما انه تأثر بما كان سائد أيام الحكم العثماني اذ ان العثمانيون يسرقون الناس اموالهم بأسم الدين ويعتبرون ما أيخذونه من الناس زكاة وكل الناس آنذاك غير متمكنين وفي وفقر متقع فكان سعدون بن منصور ال سعدون يجبر الناس على دفع المال مقابل الاغنام والزرع والمواشي والابل بل ذهبت به انانيته الى حد انه يأخذ الاموال من الاشخاص لانهم يسيرون على ارض ملك له ولاجداده. وقد بنى القلاع العالية وجعل حراسها بالمئات في مختلف مناطق الجنوب العراقي الا ان ليس كل الجنوب العراقي هو تحت مجهر حديثنا ومايهمنا هو اراضي البدور او ماتسمى بـ (الكطيعة ) يقول الحاج شهيل فرهود الذياب الشحم المولود عام 1919 أن سعدون آل منصور بنى اربعة قلاع اخرى في الكطيعة غير القلعة التي في المايعة والتي اعتبرها عاصمة ملكه وهذه القلاع هي قلعة ام عجلان وقلعة في لسان الجزرة وقلعة الدخيلية وقلعة بشاطي الفهد وفي كل قلعة سجن كبير يسجن به الاشخاص وبتهمة موحدة وهي غير راض عنهم او انهم قصروا بانتاج المحاصيل الزراعية وكأن لديهم يد بهذا وليس مشيئة الله وفي بعض الاحيان ينسى الاشخاص المسجونين وينسى اسمائهم حتى يموتون في السجون الباشا.

علاقة سعدون بن منصور بالعثمانيين:

دخلت امارة المنتفق في كثير من المعارك ضد الدولة العثمانية وانتصرت في أغلبها يذكر المؤرخ علي الشرقي في كتابه ذكرى السعدون ( ص: 23): موقف آل سعدون في نصف العراق وفي كل بادية العراق جلب اهتمام الباب العالي وحول اتجاهه الى هدم تلك الامارة فكانت مهمة القواد والولاة الاتراك ضعضعة الامارة السعدونية ومناوئتها. كل بدوره وحسب دائرة اختصاصه هذا بالحركات العسكرية وهذا بالتحفظات السياسية وهذا بالشروط المالية وهذا باقتطاع اطراف بلاد الامارة وانترائها من آل سعدون....أنتهى قوله.
فقرر العثمانيون أن يسلكون مسلك آخر وهو تأجيج الصراع الداخلي بين أسرة آل سعدون وقد اتبعوا سياسة الافراز والتي وتتمثل بدعم أحد أفراد الأسر الحاكمة في امارة المنتفق (آل سعدون) ضد الحاكم الفعلي من أبناء عمه, وهذا الدعم يكون بالقوات العسكرية العثمانية والمال والسلاح والأعتراف السياسي بحكمه، وذلك مقابل تخلي الحاكم الجديد عن اراضي من الأمارة بكافة قبائلها وعشائرها للدولة العثمانية، وكان أول افراز هو افراز لواء السماوة كاملا بكل عشائره وقبائله والتنازل عنه للدولة العثمانية وذلك عام 1857م من قبل الأمير منصور السعدون والد سعدون . وبعد ذلك أتخذت الخطوة الاهم لاضعاف نفوذ السعدون وهي اقناع الامير ناصر السعدون (عم سعدون المنصور ) بالحصول على لقب باشا وتحويل وسط الامارة إلى لواء مقابل تعيينه حاكم لهذا اللواء بالإضافة إلى لواء البصرة، واستطاعت الدولة العثمانية ان تجني ثمار هذا الخطوة بالانتصار الكبير على الامارة في عام 1881م وسقوط الامارة لاول مرة من أكثر من 300 سنه من المعارك الدامية. وبعد سقوط الامارة بأقل من عشر سنوات استطاع الأمير سعدون (باشا) بن الامير منصور السعدون اعادة تأسيس الامارة مرة أخرى لكن القبائل الخاضعة للامارة انقسمت إلى قسمين قسم معه وقسم مع الامير فالح السعدون وبعد سقوط الامارة بأقل من عشر سنوات استطاع الأمير سعدون (باشا) بن الامير منصور السعدون اعادة تأسيس الامارة مرة أخرى لكن القبائل الخاضعة للامارة انقسمت إلى قسمين قسم معه وقسم مع الامير فالح بن ناصر السعدون وهو أبن عمه. ويقول ديكسون عن هذه الفترة في كتابه الكويت وجاراتها (ج : 1 ، ص) وفي تلك الأثناء أصبح المنتفق موزع الولاء بين فالح باشا وسعدون باشا ابن الشيخ منصور . وكان ينظر الى سعدون بأنه ممثل المبادىء القبلية القديمة. فأنصار فالح كانوا يقطنون المنطقة مابين دجلة والفرات ، بينما الجماعات القبلية الموالية لسعدون باشا كانت تقطن الضفة اليمنى من الفرات واستمر الصراع الداخلي بالإضافة إلى الصراع مع الدولة العثمانية حتى بداية الحرب العالمية الأولى. وقد كان القسم التابع للأمير فالح ناصر السعدون مواليا للعثمانيين بينما القسم التابع للأمير سعدون السعدون كان معاديا لهم حتى العام 1904م عندما حصل الأمير سعدون السعدون على العفو من السلطان العثماني بالأضافة الى لقب (باشا) وذلك بعد توسط الأمير عبدالعزيز الرشيد له لدى الخليفة العثماني , ويذكر الشيخ محمد بن خليفة النبهاني الطائي (المعاصر للأحداث) في كتابه التحفة النبهانية في تاريخ الجزيرة العربية , الجزء الخاص بالمنتفق: وظل سعدون باشا مستمراً على العبث في أطراف العراق إلى أن جاءه من السلطان عبد الحميد الثاني (العفو السلطاني) في أواخر عام (1322هـ 1904م) فأمن جانبه وهدأ من الفتن وأعاد أهله وعائلته إلى مقره في الشامية وإن الساعي بالصلح بين سعدون باشا والدولة العثمانية هو الأمير عبد العزيز الرشيد.




ّّ,,,,,,,,,,,,,,,,,,يتبـــــــــــــــــــع,,,,,,, ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,







توقيع




Sponsored Links

الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:53 PM

علاقة سعدون بن منصور بعشيرة البدور:

لقد أكدت المصادر التاريخية بأجماع ان كل العشائر في جنوب العراق وبالاخص أمارة المنتفق تذهب عنوة وبلا تردد للمشاركة في غزوات سعدون بن منصور وذلك لاسباب عدة اهمها هو أي عشيرة ترفض طلب المشاركة في غزواته سوف ينكل بها عبر قتل شيخها وطردها من المراعي وقتل معظم رجالها ومصادرة كل ما تملك هذه العشيرة من ابل واغنام وسيوف اضافة الى سبي نسائهم على انهن سبيات اضافة الى كل هذا فأن سعدون بن منصور واسرته يعتبرون هذه القبائل وافرادها تحت طاعة اسرة آل سعدون ومن يعمل معهم عن قرب أي في قلاعهم ومضايفهم هو خادم ليس الا والكثير من القبائل شاركت سعدون غزواته خوفا من بطشه لا اكثر كما ان سعدون كان رجل حرب ويملك ادراك قائد عسكري اذ انه في حال وجود عشيرة قوية وبها فرسان يجيدون القتال ولا يهابون غارات الاعداء فأنه يتحالف معهم بشرط يكون قائدا عليهم ولهم من الغنائم يحصلون عليه في غزواتهم وليس كل العشائر آنذاك لها هذه الصفات لان سعدون حارب كل العشائر اقتصاديا قبل ان يحاربهم بقانونه( السيف) بل من أبرز هذه العشائر التي شهد لها سعدون في الشجاعة وخوض الحروب عشيرة الظفير وعشيرة البدور. لذى فأن سعدون اعتبر التحالف مع هاتين العشيرتين يعني له الكثير على الرغم من فقر هاتين العشيرتين لان سعدون درس عقليات شيوخ هاتين العشيرتين وعرف كيف يسايرهم لتقوية نفوذه. فقد شاركوا معه في معركة هدية ضد آل صباح وكان عدد البدور المشاركين اثنان وخمسون رجل فقط ومن الظفير مائة وعشرون رجل والباقي من العشائر المنضوية تحت بيرق المنتفق وقد قتل من البدور اُثنان ومن الظفير خمسة فقط وهذا دليل تمرس هاتين العشيرتين على خوض الحروب. وقد شاركت عشيرة البدور بمعركة هدية تحت قيادة افضل ما انجبت البطن البدرية من رجال وهما ذياب الشحم وعباس الحشيش فكانا مكملين بعضهما في المشورة والاستخاره . وسميت هدية لكثرة الغنائم بها .وكذلك شارك البدور في معركة تل اللحم عندما هاجم الأمير عبد العزيز ابن متعب الرشيد نحو سعدون باشا عام 1899م وجرت بينهما معركة دموية انكسر فيها سعدون باشا واحتل ابن رشيد منه (بلدة الخميسية) واستقام بها بضعة أيام. وفي تلك المدة جعل سعدون باشا يلم شعث قومه ويؤلف فلول ربعه حتى تم له الأمر كما أراد فمشى بالعشائر نحو الخميسية حتى نزل الموضع المسمى (تليل جبارة) فبرز له الأمير ابن رشيد هناك ودارت بينهما رحى القتال ثلاثة أيام والحرب بينهما سجال ثم حمل المنتفق حملة رجل واحد فأسفرت بفوز سعدون باشا واسترجاعه الخميسية. فاضطر الأمير ابن رشيد لمبارحة تلك الأصقاع. وتسمى هاتان الوقعتان الأولى منهما (وقعة الخميسية وتليل الجبارة) وبدا التمرد من قبل عشيرة البدور ينمو يوما بعد يوم ولذلك لزيادة نفوذ اسرة آل سعدون على حساب حقوقهم فبدأت المطالبة بأمتيازات واهمها ارض (الكطيعة اتلي كانوا ينزلون بها وسعدون يأخذ منهم الضرائب لسبب نزولهم لذى تحالفا مع عشيرة الظفير ضد سعدون باشا وقد حدثت معارك عديدة بين الطرفين قبل مقتل شيوخ البدور على يد ولده عجمي والسبب هو أن نفوذه قد قل ولو استمر هذا التمرد سوف يضعف امام القبائل الاخرى المجاورة والتي تطلبه بثأر بل ثأرات عديدة بسبب غزوه لهم وسلبه اموالهم. أن هم الحروب التي دارت بين البدور والظفير من جهه وسعدون بن منصور ومن معه من جهة اخرى و قبل حادثة مقتل الشيوخ هي (جريبعات ضبع) وقتل في هذه المعركة نجم بن عبد الله المنصور. وعبد المحسن بن فارس بن داود السعدون. والتي سبقت مقتل الشيوخ بعام واحد فقد. يقول الحاج شهيل فرهود الذياب أن سعدون بن منصور حارب البدور في البر (البادية) وحاربهم في الديرة (الكطيعة) بسبب خروجهم عن طاعته وهدفه أن يرجعوا تحت طاعته لان سطوته قد ضعفت ولما سالته عن أماكن المعارك التي خاضها البدور ضد سعدون قال لي في كل مكان من البر . فقد اوجس سعدون أن خسارته كبيرة بخسارة الحلف مع عشيرة الظفير والبدور وقد شهد بذلك عجمي سعدون آل سعدون بذلك في بيت حدو يمدح البدور رغم انهم اعدائه ويشهد لهم بالشجاعة :
حرن تحدر من شمال تسمع وحيفة من بعيد ..... اعيال وايل لابتي ذاك التوسطهم سعيد
ومن حروب البدور ضد السعدون مشاركتهم ابناء عمومتهم قبيلة عنزة الكبرى معركة ( طاسة الميلاد) في سنة 1908م غزا ثامر بن سعدون قوم النوري بن شعلان شيخ قبيلة الرولة. فلم يتوفق لتمرس قبيلة الروله بالحروب وشجاعة رجالهم فعاد من حيث أتى. فجمع والده الجموع وسار يقودها بنفسه سنة 1909م نحو قبيلة الرولة للأخذ بثأر ابنه ثامر الذي كسروه في العام الماضي وغنموا منه مغانم كثيرة. فمر سعدون باشا أثناء سيره على عشائر فهد بيك ابن عبد المحسن الهذال. وفهد بن دغيم الهذال فرَّحبَا به هما ورؤساء قومهما ولم يظهر له منهما خلاف أو علائم حقد فاطمأن خاطره. ثم لما بارحهما متجهاً نحو النوري بن شعلان تغير فكرهما وعزما على قطع خط الرجعة عليه أو مهاجمته. وذلك لما رأوه من ثباته المتناهي فأمر بتجمع عشائر عنـزة زعيمهم يومئذ (فهد ابن عبد المحسن الهذال فالتفت حوله من عشائره: والسبعة. والفدعان والقمصة والدهامشة والصقور وانضم إليهم من عشائر العراق كبشة. واليعاقيب. والغزالات والزياد وعشيرة البدور واتفق الكل على محاربته لأن تغاضيهم عنه ومروره على أرضهم لحرب النوري بن شعلان مما يحط بقدرهم فيصبحون مستضعفين بين القبائل المجاورة لهم. كما وأن مرور سعدون على أراضيهم يعد مساعدة له على جارهم النوري بن شعلان فتنشأ عداوة جديدة بينهما ويظلون في موقف حرج من الجانبين فلذا قرروا المشي خلف سعدون باشا.
وعندما هاجم سعدون باشا عشائر الشام وتواقع معهم لم يشعر إلا وعشائر عنـزة تهاجمه من الخلف فترك حرب النوري وعكف بقوة بأس ويأس على عشائر عنزة وجرت بينهما معركة عنيفة انهزم فيها سعدون باشا واضطر للتقهقر والرجوع إلى مقره في العراق مغلوباً وسميت هذ المعركة بـ (صكرك الميلاد).
يقول الحاج شهيل الفرهود الذياب الشحم أن سبب تسمية هذه المعركة بـ(صكرك الميلاد) أذ كان سعدون لديه جوزة من الذهب ( تسمى صكرك الميلاد) هذه الجوزة من الاشياء التي فقدت في غزو ثامر بن سعدون قبل عام من قبيلة الرولة وقد غنمها شخص من الزويد يسمى (ضويف بن ملحم العجاج) وقال هذا الشعر:
حنا خذينا صكرك الميلاد حلال يدن تنبتي ...... تشهد لنا شكحا البنات يوم صلوبهم لابتي
وفي حرب أخرى قبل مقتل شيوخ البدور عندما اتوا البدور من اراضيهم وهي الدبدبة وروض مهزول وبصية والحنية وذهبوا قاصدين الكطيعة اتى المحصول في نهاية السنة ارسل الشيخ سعدون باشا المنصور وابنة عجمي باشا السعدون شخصان من عبيد سعدون السعدون وهما العنبري والسمين حيث قال لهم الشيخ عجمي اذهبو الى عشيرة البدور وبالاخص فخذ الرسن لأخذ مايسمونها الكودة او الجزية من الزرع والذبيحة والمنيحة (والكودة هي اداة مصنوعة من الصفر لجمع المحصول ) وذهبا (السمين والعنبري) ليجمعوا الكودة رفض شيخ الرسن نون الشطب الحيال وقد تجمع شيوخ البدور وكبارهم في بيت الشيخ نون وكانوا السمين والعنبري جالسين حيث قال ثامر الطربوش الى شيوخ الرسن اجمعوا الكودة الى الشيخ سعدون باشا المنصور كالمعتاد فأجابه الشيخ نون الشطب قائلا : هل نجمع الكودة الى سعدون وهو قاتل شيخ الرسن عيد العواد سابقا واللة لانجمع الكودة مهما كان سعدون وابنة عجمي واخذ الاداة من السمين وكسرها . فبدأ السمين بالمشاجرة والتوعد للبدور وكأنه هو سعدون بن منصور وليس خادما عنده وقد اباح ما في داخله ان هو الذي يرصد تحركاتهم ويبلغ سعدون بها لذى سدد عليه اثنان من الزويد وهما( كاطع الشحم و صالح العيفان العجاج) واردوه قتيلا .
وقال ضويف الملحم العجاج:
شك الكطيعة خيطه دمدوم كلة بعد همصه معيوب..... كون الملك ماهو لنا ذولاك حنا ولا نتوب
وعندما ذهب العنبري الى سعدون قال لة ياعم ان البدور قتلوا السمين ولايعطون الكودة وكسرو الاداة واخبرة بما قال ضويف الملحم وعندما سمع الحداوة غضب وهيج مشاعر العشائر على حرب عشيرة البدور وهما عشيرة الجوارين وعتيبة وعتاب وبني ركاب واهل الخويسة وشنو الحرب على البدور في الكطيعة وقتل من البدور عدد كثير وخسر البدور المعركة وذهبوا الى منطقة الجبل قرب الكوت وسكنوا مايقارب سبع سنوات وعانوا مأساة وحزن في تلك السنوات وقال شيخ البدور ذياب الشحم اجمعو لي شيوخ وفرسان العشيرة وقال ذياب سوف نشن الحرب على سعدون وحلفائة وكان من فرسان الرسن كاطع شلاكة وناصر الجارح وسحيب الكوح وعبار الكوح وابناء سحيب السبعة وبدأ سحيب يحدي في المجلس قائلا:
الكطيعة تبكي وتنتحب وتقول داسوني الهبل....... كون الملك يتبع هلى لركض وراهم للجبل
ويقصد بكلمة الهبل بــ(الجوارين ) الذين استعان بهم سعدون على حرب البدور.
وقد كان البدور في منطقة تسمى ديرة الياسين قرب الكوت وهي تشتهر ببساتينها ولطف أجوائها وقد تدخل شخص لحقن الدماء وقد اعطى نون الشطب بستانا شرط ان لا يرجع للكطيعة لحرب السعدون فرد عليه قائلا:
يابوي محلى ديارنا لو فرعت وكت المكيــــــــض...... ملك الامير وديرة الياسين عن الكطيعة مايعيض



وقد سمعوا البدور ان عجمي بن سعدون في ارض تسمى المكيد قرب من بني حجيم فقصدوا له معلنين الحرب ونزلو ارض المكيد وذهب نون الحيال وكايم الكوح الى شيخ بني حجيم وهو الشيخ حميدي وقالوا له: اتينا قاصدين الى حرب سعدون ونطلب منك المساعدة لحفظ حلالنا وصغارنا وليس المساعدة في المعركة وقال انا مع الذي ينتصر من احدى الطرفين فقالوا له لانريد مساعدتك ورجعوا الى الشيخ ذياب وقالوا له ماقال لهم الشيخ حميدي وانهم رفضوا مساعدته وفي الفجر شنوا الحرب على السعدون وحلفائهم بقيادة شيخ البدور ذياب الشحم وكانت ارض المكيد مزروعة من الذرة وبدات المعركة بين الطرفين وتقدموا الزويد والنجم في البداية والرسن في مؤخرة القوم وعندما اشتد الحرب قتل اخو ذياب مسير الشحم وتناخوا الرسن (التثكالة) وتقدموا على القوم وقتلوا عدد كثير من السعدون وحلفائه وفروا من عشيرة البدور وبالاخص من فخذ الرسن حيث من شدة الخوف عندما تمسك الذرة في السلاح يصرخ العدو تستاهلها راعي الكحلا تستاهلها يالتثكاله. وقتلوا ابن جربوع وهو فارس من السعدون واخذوا حصانة وقتل جراد السحيب الكوح وهو يغتنم السلاح من القوم حيث اعطاه رجل من عشيرة العويس زمر البندقية وقتله غدرا. وانتصروا البدور على عشيرة السعدون وقال كايم الكوح :
ان شركت عمامي الويلان وان غربت بدري صحيح ...... اعيال وايل لابتي حريبهم مايستريح
في هذه الاثناء اصدر العثمانيين امرا بألقاء القبض على سعدون بن منصور وأرسلوا قوة عسكرية بقيادة القائد العسكري محمد فاضل باشا الداغستاني والد اللواء الركن غازي باشا( قائد الحرس الملكي في بغداد ايام عبد الاله) ذهب بقوة على سعدون فوصل الى سعدون خبر بأن يغير من مكانه الى محل آخر وقد ذهب الى الصحراء وقد وجه سعدون اصابع الاتهام للبدور وأتهمهم بانهم هم من حدد مكانه للقائد العثماني مستشهد بالقائد العثماني بأنه اوصى له بهذه المعلومة علما انه فر منه. وبطبيعة الحالة البدوية كانوا يطلقون على القائد العسكري (المدير) ولما احس القائد العثماني لان جنده لا طاقة لهم بمطاردة سعدون في عرص الصحراء وهو وسط رجاله المدججين بالسلاح قرر الرجوع ويقول نون هذا الشعر عن هذه الحادثة ومبين كذب وتلفيق سعدون الاتهامات:
أم العلا عيوا بها اليتمان نكالة الشلفة الشطـير ..... نبغي نطارد عـمـنـا خل ينفعه حجي المدير



والملفت للنظر أن فكرة الغدر والانتقام بأي وسيلة كانت حتى ولو على حساب الاخلاق والقيم العربية الاصيلة كانت تراود عجمي السعدون وذلك لانه ادرك ان موارده وتموينه اصبح قليل وحكمه اصبح يتأرجح اذ انه فكر بالغدر ليس بشيوخ قبيلة الظفير فحسب بل بالغدر بالنساء والاطفال ايضا وفعلا تسنى له ذلك وغدر بقبيلة الظفير وهي الوجه الثاني والحقيقي لقبيلة البدور لما لهم من تحالفات مبنية على الوفاء والصدق قبل غدره بشيوخ قبيلة البدور وبطبيعة الحال فأن اللهجة البدوية كانت الحالة التي يكون بطلها شخص باشا لا عهد له ولا يفي بالمواثيق مثل الباشا عجمي السعدون اذ يطلقون عليها بمسطلح ( القلبة) أي غدر بصاحبه وانقلب عليه فجأة وهذا ما أكدته الكاتبة((جروترد بل)) والتي عاشت الاحداث في كتابها أوراق منسية من تأريخ الجزيرة العربية اذ تقول مانصه ((أوشكت موارد عجمي ابن سعدون باشا على الانتھاء، لذا اضطر إلى التصالح مع أعدائھ، فدعا حمود بن سویط شیخ قبیلة الظفیر لكي یشاركھ الإقامة بالقرب من كابدة( أي جويبده)، ووافق حمود واستقر بجواره في حوالي خمسین بیت شعر. واستھجنت بقیة قبیلة الظفیر ھذا التصرف منھ. ومن الصعوبة بمكان التكھن في ما إذا كان عجمي وعلى أیة حال فلقد أرسل سرا إًلى قبیلة مطیر یعرض علیھم ھذه الفرصة الرائعة للانتقام، ووصلت قبیلة مطیر، وھي مستعدة تماما لًشن الغارة، واحتج حمود بن سویط على عجمي بسبب خیانتھ الشائنة. وقام عجمي وھو نادم بمحاولة تفریق مطیر، ولكنھم كانوا عنیدین فلقد جاءوا لشن غارة أو القتال بناء عًلى دعوة صریحة منھ، وكانوا مصممین على المضي في ذلك الأمر، واضطر عجمي للخضوع لما دبره وارتد إلى نیتھ الأصلیة لدعوة قبیلة مطیر، وأصبح مثلا سائرا بین العرب مرتبطا (بعجمي انقلب على بن سويط) وأصبح حمود والخمسون بیت شعر معھ فریسة سھلة لقبیلة مطیر، ولقد عرف ذلك الأمر منذ ذلك الوقت باسم (القلبة) انتهى قول مس بيل.
وبهذا ذهبت خمسون عائلة برجالها وفرسانها واطفالها لقمة سهلة في فم من لا يرحم وهم .....الاخوان وقد مهد لهم الارضية شيخ مشايخ العراق الباشا عجمي السعدون والغريب ان بعض الكتاب يقولون ان تصرفات عجمي السعدون من قتل الغدر بالظفير والبدور هي من باب الدفاع عن نفسه !!!!





,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
يتبع


,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,


توقيع




التعديل الأخير تم بواسطة محمد العنزي ; 05-16-2011 الساعة 02:57 PM.


الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:54 PM

حادثة قتل شيوخ البدور:


وبعد فترة من الزمن وكثرة التشاور فيما بين كبار وشيوخ البدور قرروا الصلح مع آل سعدون لان كثرة الحروب قد أجهدتهم وكان سعدون بن منصور في حيرة من أمره لانه لم يستطيع الظفر بهم لا في البادية لانهم اما يواجهونه او يتملصون من مواجهته بعرض الصحراء وفي الكطيعة اما يواجهونه بقوة السلاح كما ذكرنا المعركتين اعلاه او انهم يختفون ولا يستطيع أن يتبع اثرهم ولا يستطيع ترك جبهة البادية لعشيرة الظفير وهم مناوئيه. فأرسلوا الرسل للصلح بينهم وبين سعدون بن منصور وفي عرف البدو بل العرب والمسلمين هناك عرف لا يستطيع احد نكرانه وهو ( الامان) اذا اعطي شخص الامان لآخر أي ان هذه الكلمة تعكس شرف وسمو ورقي من قالها ولن يتراجع عنها لاي اعتبار كان فأعطي شيوخ البدور الامان بذلك (وتعالوا نتصالح ونتشاور في امورنا) هذا ما بلغ به شيوخ البدور فقرروا المجيئ له للتفاوض وقد جائهم خبر ان ابنه عجمي بن سعدون متواجد في قلعة المايعة ( قلعة هيا على اسم امه) فارسل مكتوبا لابيه المتواجد في أبو غار في طرف البادية قائلا له ان شيوخ البدور طلبوا الصلح ماذا تقول؟ رد عليه سعدون بن منصور اعطهم الامان واودعهم في السجن حين يأتون لك فأعطاهم الامان وقرروا المجيئ الى مضيف عجمي بن سعدون لكن اعترضهم نون بأن لا يذهبوا وقال لهم أن أبنت عمي وهي اسمها (حوده) صديقة لاحدى نساء القلعة وقد ذهبت لتزور صديقتها فوجدت احد الاشخاص من عشيرة الشريفات ومن الذين يعملون في القلعة ويعلم ما يدور بها قال لها عندما تذهبين سوف اترك لك قطعة من الغماش في الارض أن وجدتيها فأن عجمي سوف يغدر بشيوخ البدور ويقتلهم وأن لم تجديها فأن الدار امان فاليأتوا وعندما انهت حوده زيارتها وجدت قطعة من الغماش على الارض التي حددها لها الشريفي فالتقطتها باصابع رجلها لان النساء في ذاك الزمان لا تنتعل يقول الحاج شهيل الفرهود الذياب الشحم أن حوده وهي تسير صاحت وكأن وخزة (عاكول ) اصابت رجلها كي لا يشك بها احد أفنحنت وأخذت قطعة القماش وذهبت بها الى نون واخبرته وبهذا فأن نون نهى شيوخ البدور من الذهاب الا انهم لم يصغوا له وقالوا له كيف يقتلنا ونحن أخذنا الامان منه ومن أبوه سعدون بن منصور وكيف يقتلنا ونحن سوف نكون في حل منه وضيفه. هذا لن يكون في قبائل العرب. يقول صاحب التحفة النبهانية (وبعد استقرارهم أرسل إليهم عجيمي بيك يطلبهم لمقابلته في داخل قصره للمذاكرة فيما يريدون. وكان قد أمر حاجبه بأن لا يأذن لهم بالدخول دفعة واحدة بل يرسلهم مثنى. فصدع بالأمر وجعل عجيمي بيك كلما دخل عليه اثنان أمر عليهما بنزع السلاح وبشد وثاقهما فاعتقل منهم(7) فأحس الباقون بأن كل من دخل القصر لا يخرج منه وخامرهم الخوف ففروا من المضيف ناجين بأنفسهم ولم يتمكن رجال عجيمي بيك من تأخيرهم أو اعتقالهم. ثم إن عجيمي بيك عرف والده بمن اعتقل من رؤساء البدور.)ما قاله النبهاني الذي عاش تلك الفترة بالتحديد.
يقول الحاج شهيل الفرهود الذياب الشحم: لقد ذهبوا فقد ستة لا غير وهم كالتالي:
المرحوم الشيخ ذياب الشحم والمرحوم كاطع الشحم والمرحوم جابر العطشان والمرحوم عباس العشيش والمرحوم عشيش الغافل والمرحوم عيد العطشان
ولما وصلوا الى مضيف الشيخ عجمي السعدون في ربيع عام 1911(مواليد عجمي السعدون1890 ) وكان موسم عيد اما عيد الافطار او عيد الاضحى فأستقبلهم احد رجال عجمي السعدون وهو شخص يدعى خزعل اليلود وهو من الصوايح ويحترم ذياب وشيوخ البدور وقال لهم مؤشرا في يده على نحو دائري فوق رؤوسهم : عيد المبارك عليكم كلكم!! ويعني باشارته انه سوف يغدر بكم وتقتلون. وبعد ما فعله خزعل اليلود راود عجمي الشك ان خزعل اخبرهم وقد راود خزعل ان عجمي عرف ما قصده فقرر ان يأخذ بريق ماء ليذهب الى الخلاء يتبول وعند ما وجد نفسه بعيد عن مضيف الشيخ عجمي ولكي يكسب الوقت قبل كشفه كي يتسنى له الهروب بعدما كشف امره فانه نصب عباءته على عودين من الخشب الذي يستعمل لاشعال النار وعبر نهر الفرات سباحة وعندما شعر عجمي ان خزعل قد تأخر ارسل ورائه شخص فوجد عباءة خزعل منصوبه وخزعل غير موجود اما ضيوف عجمي السعدون او كما قالت العرب (ضيوف الرحمن) قد اعتقلوا وأودعوا السجن ومكثوا في سجنهم اسبوعا كاملا وقد حاول رجلان اثنان من الزويد تهريب المساجين او فك قيدهم وهما ديثان العطشان وناصر المفيلح وعند بلوغهم القلعة وسط الليل حس بهم حراس القلعة وقالوا لهم (تسموا يا رجاجيل) أي عرفوا عن انفسكم اما ناصر فتنخا (انا اخو نصره) وديثان هرب وقفز السور المحيط به وهرب اما ناصر فقد رموه بطلقة من بندقية وسقط مصابا مما ادى الى القبض عليه وقتلوه طعنا بالسيوف وقد قرر عجمي السعدون حرق جثته الا ان زوجته دخلت الى عجمي وطلبت جثة زوجها واعطاها الجثة وهي كانت شاهد عيان عما يجري داخل القلعة فقد اكدت انها وجدت عديد من الناس مقتولين وقد تعرفت على زوجي من بينهم وهم جميعا من قبيلة البدور من اصحاب القرار الشخصي والذين حاولوا اقتحام القلعة خلسة كي يفكوا قيد المساجين وهم شيوخ البدور وبهذا الاسبوع كتب عجمي لابوه سعدون يقول له ان شيوخ البدور في السجن ماذا تأمر؟ فرد عليه الشيخ سعدون اقتلهم جميعا!! كتب عجمي السعدون لابوه مرة اخرى وقال له عندي مقترح لماذا لا ندعهم في السجن احياء ونبتز بهم عشيرة البدور حتى تأتي وتغزو وتحارب معنا رغم انفها وترجع الى طاعتك!! فرد عليه ابوه سعدون مازلت تارك ذياب حيا أن تركته هو واخوانه احياء سوف نخسر الكثير وبعد استلامه رد الباشا!! ضرب اعناقهم بالسيف واحدا تلو الاخر واول ما بدا به ذياب اما عن الناجي الوحيد من بين الستة وهو عيد العطشان فقد توسط له صديقه الحميم اخو عجمي السعدون (ثامر) لان ثامر كان صديقا حميما لعيد وبينه وبين عيد مغامرات شباب. وكان أمنية عجمي السعدون وابوه هو قتل نون شطب الحيال والذي لم يأتي معهم لان نون اول المتمردين على أمارة المنتفق والاسرة الحاكمة وهو القائد الميداني لكل حروب البدور كما انه هو اول من رفض اعطاء الزكاة ( الكودة) للسعدون فهذا الشخص رغم انه لم ينل وسام الشهادة مع ابناء عمه الا انه سفر خالد في تاريخ البدور ورجل له الفضل في انشاء التاريخ العراقي في مطلع القرن العشرين هو ورفاقه لانني وجدت اسمه واسم رفاقه في كتب تأريخية بلغات ومؤلفين عرب وغير عرب هذا هو نون . فقد انشد عجمي السعدون شعرا يتوعد نون به:
حنا ذبحنا بسيفنا خمسة وخمسة وراهم يلحكون .... أن كان خلانه الزمن نلحك على راسك يا نون
وكأن نون ابو لفته يعلم أن الله لا يرتضي الظلم وان الظالم له نهاية مهما استبد في ظلمه ومهما قتل وتجرد من العادات والتقاليد العربية التي هي من مكارم الاخلاق وهي اكرام الضيف لا قتله فرد عليهم قائلا:
أنتم ذبحتوا بسيفكم خطاركم عكب السلام .... بالطيف راسي تكظبه متوسطن غوش العمام
وبهذا فأن نون يكشف مدى دنائة قوم يقتلون ضيوفهم بعد اداء التحية, وكرامة قوم لم يرضخوا الى ظلم مستمد من بني امية.
وبالقرب من قلعة هيا مكان حادثة مقتل شيوخ البدور هناك مكان منخفض كان به ماء وهذا الماء اعلى من قامة الرجل رمي بالجثث في وسط الماء علما ان شيوخ البدور الخمسة قتلوا ضربا على اعناقهم ولم يجتز رؤوسهم بل بقيت الروس متارجحة في الاجساد وبعد ثلاثة ايام ظهرت الاجساد والرؤوس, (شلهة) وليومنا هذا تسمى هذه البقعة من المنخفض بشلهة ذياب . في هذا الشلهة لما انتشلت الجثث وكان فصل الربيع وبها مطر ينزل من السماء وفي مساء وقوع جريمة القتل خرجت اخت ذياب وكاطع الثكلى باخوتها بعد ما ثكلت بأخوها مسير الشحم قبل أشهر خرجت وهي تنوح في الطرقات منذهلة لما جرى لها ولاخوتها وهي تصيح :
تمطر هداب على ذياب........ كاطع يا فحل الداب
أما نون ذلك الشخص الجسور والتي لا تهزه الاحداث بل تزيد من عزيمته وإصراره فقد انشد يقول:
يا عيد الكشر عيدكم نهيتكم ماتنتهون ..... طير السعد وكر على شرشاب طسو عساكم ماتردون



,,,,,,,,,,,,,,,,,,,يتبع,,,,,,,,,,,,,,,,,,


توقيع





الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:55 PM

ما بعد مقتل شيوخ البدور:

وبعد مقتل شيوخ البدور في عام 1911 آلت الامور كلها الى شرشاب الشحم ومعاونه نون الشطب الحيال ولفيف من اصحاب الرأي من شيوخ البدور لكن تبقى مقتل شيوخ البدور والغدر بهم جرح دامي في قلوب شرشاب ومن بقي معه وقدم لشرشاب آل هذال شيوخ عنزة وقالوا له فزع قومك واطلب هممهم حيث ان نون وعيد العطشان ذهبوا يفزعون الى مقربة من الغراف والنجم ذهبوا الى مقربة من بني حجيم امام الزويد الرشيد والمرشد والحمد والجبير فقد استقروا بالسدير وشرشاب ذهب الى العكيليات وبصحبتهم الهذال حيث يوجد عشيرة العويليين وجلسوا عند شيخ العويليين أسمه صريمج (وقد ذكر اسمه المؤرخ علي الشرقي في كتابه ذكرى السعدون) فأستقبل صريمج شرشاب وقال له من بعيد قبل ان يصافحه: الله حيه حيا الله شيخ البدور و الرجاجيل شانه القتل وشنو بس اهلك اللي قتلهم سعدون اريدك مثل الجبل قوي انت الشيخ والرب الله. وبهذا الكلام اراد صريمج زيادة همة شرشاب. فأنشد هوسه امام شرشاب يقول:
بالكاع عرجها وارتيت.
فهوس صريمج وشرشاب والهذال وكل من كان موجود على الرغم من ان الهوسات في ذاك الوقت غير مالوفة لدى معظم القبائل وبالاخص البدور. قال الشيخ صريمج لشرشاب اين اهلك يا شرشاب أي ابناء عشيرتك قال له شرشاب عشيرتي بالسدير فقال له اذهب وموعدنا ثلاثة ايام سوف ناتي لك مدججين بالسلاح وبعد ثلاثة ايام رفع بيرق البدور من جديد وكان اسمه ( سالم ) أي سالم من كل شر وهو بيرق القديم لعجاج الزويد (ثم الغي وجاء بيرق ناحر) بوصول تعزيزات العويليين وبدأت البنادق تلامس السماء والشعراء يطالبون الرجال باخذ الثأر وبالاستمرار في القضية التي من اجلها قتل شيوخ البدور بل قتل قبلهم عدد كبير من فرسان عشيرة البدور . أما عن الوضع السائد للعشيرة التي قتل كبارها كما هو قبل مقتلهم فمنهم من خشي ان يقتل كما قتل غيره فقرر البقاء تحت ولاية سعدون وابنه عجمي ومنهم من قرر ان يعود من جديد ويكون بالقرب من سعدون مجددا كي لا يقتل ايضا ومنهم من ابى واستعد للمواجهة اما من رجع بعد مقتل الشيوخ مباشرة وهو فايز العرفي شيخ الراشد وكان تحته لواء من 300 رجل وهم عشيرة الشدة وعشيرة البهيدل وعشيرة السعد والحديديين وعند تجمع البدور وتعزيزهم بحضور عشيرة العويليين ارسل شرشاب اخوه سرحان الشحم الى فايز العرفي وفايز ابن اختهم وقال له قول لفايز يرجع الى البدور ويترك سعدون ولا يخشاه بشئ فكان له موقف مشرف لفايز العرفي بعد ما سمع ان أبن هذال شيخ قبيلة عنزة جاء الى شرشاب فزع البدور ولم شملهم. قال فايز لسرحان قبل ان يتحدث معه : يا سرحان اين مكان البدور قال له سرحان بالسدير قال له فايز اذهب لاهلك ولا تتكلم معي باي شيئ!! وبعد مغادرة سرحان الشحم جمع فايز العرفي كل رجال الشدة والبهيدل والطاهر والحديديين والسعد والراشد وقال لهم انا اليوم ليس شيخ ولا كبير قوم انا اليوم واحد منكم ما رأيكم بهذا الراي ( أي العوده الى البدور وتلبية الفزعة) لان فايز يعتقد ان الشحم هم من قتلوا عرفي . قالوا له الشور شورك قال لهم انا اسمع منكم واذا بالقوم تصيح بنخوة الزويد ( حبابة.. حبابة) فبكى فايز ومن وقته ارتحلوا الى السدير حيث البدور متواجدين والان اكتمل العدد وبدات المعركة على الاستيلاء على قلعة هيا عاصمة سعدون بن منصور وولده عجمي وقد رسم رجال البدور بلا استثناء اسمى آيات البطولة وأستبسل رجال عشيرة البدور الشجعان والذين تناسوا خلافاتهم فيما بينهم وهذا ما أكدته ((جروترد بل)) والتي وثقت الاحداث عن قرب وأكدت شجاعة المقاتل البدري في ميادين القتال وفيما يلي نص قولها في كتابها أوراق منسية من تأريخ الجزيرة العربية(( ويلاحظ من خلال هذا التاريخ الموجز للخلافات القبلية أن البدور قاموا على الدوام لانقاذ الظفير من الكوارث ,وبالفعل يدين الظفير للبدور بكل شئ وهناك قبائل معينين مثل الازيرج يعدون مقاتلين متميزين على ارضهم ولكنهم ضعفاء في الميادين الخارجية والامر ليس كذلك بالنسبة للبدور فهم في ارضهم او خارجها فأنهم يظهرون القدر نفسه من الجرأة .أن لهم طابعا خاصا في القتال يميزهم فهم يجتمعون تحت لواء قائدهم في مواجهة العدو المشترك متناسين خلافاتهم الداخلية ويتسم قتالهم الى حد ما بالوحشية ويختلف الامر مع قبيلة اخرى مماثلة.... الى نهاية حديثها)) ودارت رحى المعركة وطرز جميع رجال البدور اسمى آيات الفداء والشجاعة وكان اول من هاجم القلعة حسب الخطة الموضوعة عشيرة الشدة وعشيرة البهيدل وقد سقط العديد من رجال العشيرتين الشجعان وقتل من البدور في هذه الحادثة التي دامت اربعة ايام سبعون رجل من خيرة شجعان البدور واصيب الكثير منهم لانهم واجهوا جيش مدجج باحدث الاسلحة وهم اربعمائة مقاتل من عشيرة الظوالم بقيادة حبشان الظالمي وهو فارس قوي البأس جلبهم عجمي مستأجرين لحمايته وايضا عدد كبير من العشائر التي كانت تحت أمارة المنتفقمثل العويس وبني ركاب والجواريين وغيرهم وحتى لا نبخس الناس اشيائهم شارك قبيلة البدور هذه الحرب الضروس عشيرة البو غنم وكانوا محسوبين من البدور وقد سقط منهم من خيرة رجالهم في هذه المعركة وابرزهم الفارس سعدون الفهد كما ان لعشيرة الجبير دورا بارزا في هذه المعركة وقد سقط مصبح الدخيل في ارض المعركة شهيدا وكذلك سقط من الراشد فيصل الحمادي ولقلة المصادر كم تمنيت ان اذكر كل فرد سقط في هذه المعركة . اما عن فارسنا الشهم صريمج العويلي فقد استطاع ان يقتل الكثير منهم وقد قفز هو ورجال من الزويد الى داخل القلعة قبل كسر الباب وواجهوا عدوهم من داخل سياج مبنى القلعة حتى سقطت القلعة بيد قبيلة البدور ورفع سالم من جديد كي يشير على معركة اسمها البقاء بكرامة ولم تنتهي المسألة الى هذا الحد بل فنجان الدم الذي شرب منه عجمي السعدون جعله يفكر بانتقام اكثر دموية فقد دارت رحى معارك عديدة بين عشيرة البدور وحليفهم الابدي الظفير والسعدون وكل هذه المعارك تكللت بالانتصارات لعشيرة البدور والظفير أما اداة عجمي السعدون ووالده في هذه المعارك هي البذخ المفرط للمال والاستمالة للقبائل الاخرى عن طريق التحالفات اما اهم المعارك التي جعلت عجمي السعدون بلا طعم ورائحة هي ( زهره وشكره وام عريش و نبعة) مما اضعف نفوذ سعدون بن منصور وابنه عجمي فذهب سعدون بن منصور الى والي البصرة العثماني يطلب منه مساعدة لشن حرب على عشيرة البدور ولا يعلم ان هناك امر بألقاء القبض عليه فقبض عليه وتم ترحيله الى حلب ومات بالسجن عام 1912 أي بعد مقتل شيوخ البدور بعام واحد في الرابع من ذي الحجة عام 1330هـ . وقد لزم زمام الامر من بعده ابنه عجمي السعدون الذي وقف مع العثمانيين قاتلين والده ضد الانكليز رغم انهم عرضوا عليه حكم العراق كملك فرفض وبدا محاربتهم ومحاربة البدور ايضا وقد استخدم الاخوان( بؤرة الوهابية بالسعودية) ليغزو البدور مرات عده الا انه ينكسر ويرجع ادراجه خائبا انتصروا البدور في كل حروبهم معه حتى كانت نهايته في معركة الشعيبة(1918 )والتي جمع لها ثمانية عشر الف رجل لمحاربة الانكليز فخسر المعركة وخسر كل أمارته الممتدة اربعمائة سنة ويزيدون مما اضطره الى الهرب الى اسطنبول في تركيا قبل ثورة اتاتورك يذكر الكاتب فهد المارك , نص الرسالة التي وجهها كمال أتاتورك للأمير عجمي السعدون عند قدومه لتركيا , وذلك في كتابه من شيم العرب ( ج1 , ص:103): حضرة شيخ مشايخ العراق عجمي باشا . استبشرت بتشريفكم الى ديار بكر , وكنت قد سمعت عن سجاياكم ورجولتكم وارتباطكم بمقام الخلافة المقدس , وأنا عندما كنت في الحرب المنصرمة في قيادة الجيش الثاني في ديار بكر وقيادة الجيش الرابع في حلب ممااحدث لكم في قلبي محبة كبيرة..... ويكمل المؤلف فهد المارك بعد عرضه نص الرسالة في كتابه من شيم العرب والشيخ عجمي الآن يقطن البلاد التركية حيث أدى به وفاؤه الى ان ناضل في صف الأتراك الى آخر لحظة،ولم يقف به وفاؤه الى ان قاتل بجانبهم في بلاده العربية فحسب بل ذهب يناضل بجانب الجيوش التركية في قلب بلادها الى ان هجر وطنه العراق.وهكذا ذهب البطل ضحية لوفائه حيث خسر زعامته في العراق واملاكه التي لاتحصى وبقي في تركيا لاجئا يتردد الى العراق في السر خشية عشيرة البدور يعثروا عليه و كان ايضا يتردد على السعودية بعد تأسيسها وقد توفي في عام 1966 ودفن في انقرة وله ابن اسمه مطشر .
وعند لقائي الحاج شهيل فرهود ذياب الشحم .. سألته لو عاد الزمان بك وفي احدى الليالي دخل عليك عجمي بن سعدون ضيفا في عتمة الليل هل سوف تقتله؟ طخطخ رأسه وقبض على لحيته ثم ترك لحيته وحك فوق حاجبه وقال لي وهو ينظر الى الارض يا ولدي حنا ما نقتل الضيف) وكم تمنيت ان اجد قبر عجمي حتى اكتب عليه عبارة (حنا ما نقتل الضيف)..

__________________

توقيع





الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:56 PM

عزيزي القارئ الكريم ان جهدي المتواضع هذا لم ينتهي بعد فهذه سلسلة صور اقدمها لك كي تحكم على حقبة سعدونية مظلمة جعلت من العراق ذو صبغة غاتمة نشكو منها الى يومنا هذا وكل صورة تطرقت لها في حديثي السابق وللحديث بقية :


هذه صورة سعدون بن منصور آل سعدون ويظهر خلفه ابنه ثامر





هذه صورة ايضا لسعدون بن منصور





هذه صور عجمي سعدون آل سعدون في شبابه





وهذه أخرى لعجمي السعدون








هذه صورة عجمي السعدون وهو يرتدي البدلة المدنية والرباط





هذه صورة عجمي السعدون مع وفد من الشيوخ في زيارة والي البصرة العثماني





هذه صورة عجمي السعدون في زيارة العلامة هبه الدين الشهرستاني





هذه الصورة مطشر عجمي السعدون وعمه سعود سعدون المنصور وخلفهم قلعة هيا







صورة عجمي السعدون وقد تقدم به العمر مع ملك السعودية





هذه الصورة لكل شيوخ المنتفق بما فيهم شيوخ البدور قبل قتلهم وعندي حدس ان شيوخ البدور من بينهم لكن لا يستطيع احد ان يميزهم أي من هؤلاء هم شيوخ البدور ويتوسطهم الحاكم العثماني.




غازي محمد فاضل الداغستاني ابن المدير



هذه صور مؤلفة كتاب أوراق منسية من تأريخ الجزيرة العربية (جروترد بل) والصورة التقطت في ارياف جنوب العراق عام 1909 .





,,,,,,,,,,,,,,,,يتبع,,,,,,,,,,,,,,,


توقيع





الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 01:58 PM

أن بحثنا لم يقف الى هذا الحد.. بل ذهبنا الى مكان قلعة هيا والتي يسكن بالقرب منها الحاج شهيل فرهود الذياب وبطبيعة الحال فأن القلعة قد هدمت لذى راودنا الفضول في حفر المرتفع التي بنيت عليه عسى أن نجد أساس للقلعة باقي وفعلا وجدنا اساس القلعة والسجن الذي قتل فيه شيوخ البدور ومكان السلاح وهذه وقد وقفنا على مكان الشلهة أي المكان الذي رمى عجمي السعدون ضيوفه فيه بعد قتلهم وهو منخفض به شئ قليل من الماء ورايناه عن بعد على الرغم من انه كان مملوء بالماء. كما اننا وجدنا شئ فاجئنا عندما حفرنا السجن وجدنا هيكلا عظميا جمجمة وأضلاع قد يكون من حاشية عجمي الذين قتلوا في حربهم الاخيرة مع البدور وقد يكون بدري اودع بالسجن حتى مات . ولكم هذه الصور :

قلعة هيا بعد حفر الاساس ولاحظ الطوب القديم الذي بنيت منه القلعة



وهذه صورة للاساس ايضا


مكان السجن الذي قتل فيه شيوخ البدور



مكان رمي الجثث وخروجهم بعد ثلاثة أيام( شلهة ذياب)







رفات الميت التي عثر عليها






وهذه الجمجمة












وهذه صورة حفيد ذياب الشحم الحاج شهيل فرهود الذياب الشحم ( الله يطول بعمره) اثناء اللقاء معه










أود أن أقول لكل قارئ لهذا البحث كان من ابناء عمومتي او من ابناء القبائل العربية الاصيلة:






سعدون يشهد بالحرب يشهد على ثلم السيوف....عيال وايل لا بتي ما نقطع روس الضيوف





وأخيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر ا...أتقدم بالشكر الجزيل الى كل من ساهم في أنجاز هذا البحث التأريخي.
مع تحياتي: أبن عجــــــــــــــــاج الزويد 13/04/2011 بعد مئة عام من قتل شيوخ البدور








كفيييت ووفيت يا ابن الزويد و البحث سوف يقبى خالدا فلاحظت تسلسل تاريخ الاحداث .......

لاهنت و تسلم يمناك


توقيع





الصورة الرمزية هايل علي البدري
شاعر

رقم العضوية : 312
الإنتساب : Jun 2010
المشاركات : 199
بمعدل : 0.13 يوميا

هايل علي البدري غير متواجد حالياً عرض البوم صور هايل علي البدري



  مشاركة رقم : 7  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-16-2011 الساعة : 11:50 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكور اخي محمد العنزي: على نقل الموضوع المميز بكل دقه وا حرفيه
وا شكر موصول الى الخ ابن عجاج الزويد
وا كل من ساهم في توثيق هذي الحدثه اتاريخيه
وا عجبني بهذا البحث اصدق والسراحه
حيث ان البدور عدو الذي عليهم واعدو الذي لهم
والم يبخصو بحق اعداهم وهاذي من صفات الرجال الكرما والشجعان
قصه ترفع كل راس بدري يعتزي بلكحلا
وا خيرن اكرر شكري وا تقديري لكل من قام بعداد هذا البحث المهم لقبيلة البدور
تقبل مروري المتواضع امام هذي القصه البطوليه الذي صطروها فرسان قبيلة البدور
لتبقا اصطوره ترخيه تعتز فيها قبيلة البدور ....!


توقيع


اليالي السود تشرينا وتبيع= وكم كريم وكم شجاعن ذلتهــ
وكم عنيدن صار من وقته مطيع=وباع سيفه من مخاوف سلتهـ
[/CENTER]



الصورة الرمزية احمد البدري
رئيس مجلس الإدارة

رقم العضوية : 2
الإنتساب : May 2009
الدولة : الكويت
المشاركات : 3,529
بمعدل : 1.81 يوميا

احمد البدري غير متواجد حالياً عرض البوم صور احمد البدري



  مشاركة رقم : 8  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-17-2011 الساعة : 01:47 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لله يعطيك العاافيه اخوي محمد العنزي على النقل

تاريخ االبدور محيط وسع من العراق وشام الى الخليج

ولايمكن حصره بموضوع واكثر ونحن نفتخر بهذا ويجب علينا المحافظه عليه

لك جزيل الشكر اخوي ابن عجاج الزويد وبيض الله وجهك

تقبلوا تحياتي

توقيع

سبحان الله وبحمده

قيمة الانسان ما يضيفه الى الحياة بين ميلاده وموته!!!






الصورة الرمزية الشامخه
مشرفه
رقم العضوية : 375
الإنتساب : Jul 2010
الدولة : حيث الشموخ...
المشاركات : 4,386
بمعدل : 2.88 يوميا

مشاهدة أوسمتي


الشامخه غير متواجد حالياً عرض البوم صور الشامخه



  مشاركة رقم : 9  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-17-2011 الساعة : 05:07 PM

محمد ,,,,الله يعطيك الف عااافيهـ,,,,,,,,



ماااقصرت,,,,,

توقيع

twitter / @s_albadri

instagram / @sara_albadri

facebook



الصورة الرمزية محمد العنزي
المشرف العام

رقم العضوية : 5
الإنتساب : Jul 2009
المشاركات : 2,781
بمعدل : 1.47 يوميا

مشاهدة أوسمتي


محمد العنزي غير متواجد حالياً عرض البوم صور محمد العنزي



  مشاركة رقم : 10  
كاتب الموضوع : محمد العنزي المنتدى : منتدى المورث الشعبي للقبيلة البدور
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-18-2011 الساعة : 09:29 AM

ابوو بشير يا مرحبا و مسهلا القراابه ........

توقيع




إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

Sponsored Links


الساعة الآن 07:32 PM.

الدعم الفنى لقبيلة البدور
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
مايكتب بالمنتدى لا يعبرعن رأي الإدارة او الأعضاء بل يعبر عن رأي الكاتب
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
Inactive Reminders By Icora Web Design